انتقلنا الى منتديات الوعد الصادق على هاذا الرابط

http://almoally.sos4um.net
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 عفواً ولكن ليـــبــــي هو من تخـــلى عن إيطاليــــا وليس ال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الوعدالصادق
نائب المدير
نائب المدير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 390
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : على ولاية أمير المؤمنين
تاريخ التسجيل : 22/09/2007

مُساهمةموضوع: عفواً ولكن ليـــبــــي هو من تخـــلى عن إيطاليــــا وليس ال   الثلاثاء أكتوبر 09, 2007 7:23 pm

البداية ابتدأت من هنا !!!



أكد نادي اليوفي رسمياً أن المدرب الايطالي فابيو كابيلو هو مدرب النادي الجديد بعد الموسم السيء الاخير الذي قضاه الفريق مع ليبي
حيث حقق الفريق المركز الثالث خلف ميلان وروما , وفي موسم كان سيئا لجمهور اليوفي من ناحية المستوى والنتائج
حيث اليوفي لم يقبل الا ان يجد نفسه المتصدر فقد كان بطل الدوري قبل ذلك الموسم - مع ليبي كذلك-
ولم يرغب جمهور اليوفي الا العودة للصدارة وليس الوقوف خلف ميلان وروما





عدم تجديد عقد مارتشيلو ليبي جاء بالاخص بعد أنْ تكبد الفريق خسارة تاريخية , حيث خسر يوفنتس من روما 4-0
او خسر مارتشيلو ليبي على يد فابيو كابيو 4-0 !!!

رغم انه ادارة اليوفي في حينها اضافت قوة على الفريق بجلب نجوم امثال دي فايو وماريسكا وميكولي بالإضافة للفريق البطل
ولكن تلك الحركة التي عملها توتي - الموجودة بالصورة - أشعلت النيران داخل إدارة اليوفي
فجلبت الداهية كابيلو موقعاً عقد لمدة ثلاث سنوات بحثا عن استعادة الصدارة بالموسم الذي بعده


وأصبح مارتشيلو ليبي بلا وظيفة بعد ان رفض الاستمرار لموسم اخر
خاصة وانه لم ينجح بالحصول على دوري الابطال

تم عرض تدريب المنتخب الإيطالي على مارتشيبلو ليبي عقب إخفاق تراباتوني في تحقيق نتائج جيدة مع المنتخب في نهائيات كأس الأمم الأوروبية التي اقيمت في البرتغال حيث خرجت إيطاليا من الدور الأول بحلولها ثالثة في المجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط بفارق الأهداف في المواجهات المباشرة خلف السويد والدانمارك.

ليقبل المهمة بعد ان كان بعيدا عن تدريب الاندية وفي يوم 16 يوليو 2004 أعلن رئيس الاتحاد الايطالي - في حينها- فرانكو كاراو خبر تعيين ليبي خليفة للمدرب جيوفاني تراباتوني , مارتشيلو ليبي المدرب السابق لفريق يوفنتس

تعييين مارتشيلو ليبي كان نفس سيناريو تعييين سيزار مالديني وزوف وتراباتوني للمنتخب الإيطالي
فجميعهم كانوا يملكون سيرة ذاتية ممتازة وكانوا متفرغين بعد ان لم يتم تجديد عقودهم مع انديتهم
فــ ليبي كان يمتلك سيرة جدا ممتازة مع اليوفي , كيف لا ؟؟
فصاحب الـ 59 عام كان مع يوفنتوس من 1994 حتى 1999 ثم من 2001 حتى نهاية موسم 2003-2004 وقاده لنيل لقب بطولة الدوري الايطالي خمس مرات أعوام 95 و97 و98 و2002 و2003, ولقب دوري أبطال أوروبا عام 1996, كما درب إنتر ميلان عاما واحدا 1999-2000 ولم ينجح في حينها مع انتر بتحقيق البطولة الايطالية.

وقاد ليبي المنتخب في التصفيات المؤهلة الى مونديال المانيا واخضع التشكيلة الى تغييرات مستمرة قبل ان يستقر على الاسماء التي اختارها لخوض غمار النهائيات والتي لم تشهد مفاجآت تذكر باستثناء غياب مهاجم موناكو الفرنسي كريستيان فييري - في حينها - بسبب عملية جراحية في ركبته.

واعتمد المدرب على ابرز الاسماء في الساحة الايطالية وفي مقدمتها اليساندرو دل بييرو والبرتو جيلاردينو ولوكا توني وفرانشيسكو توتي وجينارو غاتوزو واندريا بيرلو وجانلوكا زامبروتا واليساندرو نيستا.

وجاء تأهل ايطاليا بعد ان حققت سبعة انتصارات وتعادلين وخسرت مرة واحدة امام سلوفينيا فحجزت بطاقة المجموعة الخامسة برصيد 23 نقطة التي ضمت ايضا فرق تعتبر سهلة لإيطاليا وهي النرويج ومولدافيا وبيلاروسيا واسكتلندا.
ومن ثم انتهت التصفيات العسيرة نسبة إلى أنّ المنتخبات تجمع لاعبيها من انديتهم في يومين او ثلاث وتلعب في اليوم الثالث او الرابع ولا يكون لديها أيّ معسكر لتنفيذ الخطط والاستراتيجيات , وجاء وقت بطولة كأس العالم والذي يسبقه معسكرات لكل المنتخبات ونجح ليبي مع مجموعته من اللاعبين من تحقيق التكامل الخططي بعكس التصفيات , وكان الفريق منسجما وقويا وكل لاعب يفهم الآخر وكل لاعب يفهم المدرب , حتى فازت إيطاليا بكأس العالم للمرة الرابعة في تاريخها بعد فوزها على ألمانيا المستضيفة بنصف النهائي وعلى فرنسا في نهائي البطولة ..
المفاجئة جاءت قبل المباراة النهائية فلقد تم ذكر بالإعلام أنّ مارشيلو ليبي يفكر في ترك منصبه , حتى ذكرت صحيفة "لا ريبوبليكا" أن ليبي بالفعل أبلغ مسئولي كرة القدم الايطالية عن اعتزامه الرحيل , وكان لاعبو الفريق الايطالي يهتفون - بعد الحصول على الكاس - بعبارة "مارشيلو. لا تتركنا" خلال عودتهم بالطائرة إلى مقر إقامتهم في مدينة ديسبورج بعد المباراة , وبعد دقائق من الفوز الذي حققه الفريق الايطالي على نظيره الفرنسي ذهب لاعب خط الوسط الايطالي جينارو جاتوسو إلى المدرب وقال له مازحا "لو رحلت سأقتلك".

ومن ثم بعد المباراة حاول الاتحاد الايطالي اقناعه بالعدول عن الاستقالة فقال جويدو روسي -الرئيس المؤقت للاتحاد الايطالي لكرة القدم في ذلك الوقت - إنه سيحاول إقناع ليبي خلال الايام المقبلة للبقاء مع الفريق , ولكنه لم ينجح , ثم جاءت الشائعات التي حامت حول إمكانية انتقاله لتدريب فريق مانشستر يونايتد الانجليزي , وقال ليبي في إيطاليا لدى سؤاله عما إذا كان سيحل مكان أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستنر يونايتد أم لا "إنك لا تستطيع العمل في مكان لا تتحدث بلغته".


الاتحاد الايطالي وجد نفسه بلا مدرب لمنتخبه !!
بحث عن المدربين المتفرغيين الكوفئين فوجدهم كلهم يعملون مع فرقهم , ترابتوني , كابيلو , انشيلوتي , برينديلي , اسباليتي


ولم يكن هناك امامهم الا اثنين , كلاديو جانتيلي مدرب ايطاليا للشباب المُقال - في ذلك الوقت -
وريبرتوا دونادوني , كلاهما كانا متفرغين , ولكن الاول كان يعاني من بعض الخلافات مع الاتحاد الايطالي
والاتحاد الايطالي وجد نفسه امام الخيار الآخر وهو دونادوني والذي كان يقدم نتائج ممتازة مع ليفورنو
بإعطائهم مركز مؤهل لأوربا - كأس الاتحاد الاوربي - , وهذا مالا يحققه فرق اخرى تاريخها اكبر من ليفورنو بذلك الموسم
ولكن رئيس ليفورنو اسبينلي اراد دوري الابطال فأقاله , ولهذا هو كان متفرغا بلا عمل وكان الحل الافضل لديّ الاتحاد الايطالي



وكان حال دونادوني يشابه حال ليبي في التصفيات - ليس النهائيات- , حيث يقوم بتجميع اللاعبين في يومين او ثلاث ولا يسعه الوقت لتنفيذ
الاستراتيجيات واظهار الانسجام بين اللاعبين , وبالإضافة إلى انه توتي وأليساندروا نستا اعلنوا اعتزالهم المنتخب
ودل بيرو لا يريد ان يلعب في الخطة التي ينفذها دونادوني واصبحت الظروف اكثر سوءاً
وعليه كان الاداء لا يشبه اداء ايطاليا في نهائيات كأس العالم , ولكنه حقق نقاطا ايجابية , وهو بإمكانه التأهل ببساطة لو فاز على اسكوتلندا ..


لكن الاعلام الايطالي لم يقتنع بما يقوم بهِ دونادوني بل حتى جمهوره , لأنهم ارادوا نفس مستوى كأس العالم
ولأنه دونادوني لم يحقق انجازات ليبي أو كابيلو او ترابتوني أو انشيلوتي مع الاندية وعليه لم تكن هناك ثقة يستندون عليها
وحتى لو نجح بخطف النقاط مثلما فعل ليبي - خطف ليبي بعض النقاط بالتصفيات من كرات ثابته لبيرلو ودل بيرو-


وعليه طالبوا الاتحاد الايطالي بالتحرك !! , وكثفوا الضغوطات على دونادوني حتى يستقيل من نفسه !!
واردوا الاتحاد ان يتحرك ويعيد ليبي المتفرغ الآن

لكن ليبي بعد ذلك صدم الجميع !! , فأعلن انه لا يريد العودة أبدا لتدريب الآتزوري فقد قال ليبي
(( بعد فوزي بالمونديال مع ايطاليا, انا ابحث عن تحد جديد, وان اصبح مديرا فنيا لااحد اندية المقدمة في انجلترا امر يستهويني ويغريني وهو شئ يرسخ ماقدمته للفرق الايطالية والمنتخب الايطالي, البعض يعتقد ذلك صعبا لانني لااجيد اللغة الانجليزية!!!!, لكن ذلك خاطئ انا الان اتكلم الانجليزية بشكل جيد لانني امضيت العام الماضي وقتا طويلا في تعلمها واجادتها !! ).
الجدير بالذكر انه بعد كأس العالم ليبي صرح لدى سؤاله عما إذا كان سيحل مكان أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستنر يونايتد أم لا "إنك لا تستطيع العمل في مكان لا تتحدث بلغته". !!


والآن الآتزوري يسير نحو التأهل وفقط نحتاج للفوز على اسكوتلندا
ودونادوني بإمكانه النجاح بالتأهل , ومن ثم بالنهائيات الاوربية سيكون هناك معسكر
وسينفذ الخطط كيفما يريد مع اللاعبين وسيأتي الانسجام المطلوب , وسيكون الاداء مشابه لكأس العالم !

فلا هناك داعي لتكرار المناداه لـ ليبي
فهو لا يسمعكم ! لأنه يريد تجربة جديدة ولا أن يدرب بلا طموح بعد ان حقق اهم شيء مع المنتخب - كأس العالم -
فبالتأكيد الموضوع ليس موضوع خيانة وطنية ولكن يريد ان يدرب بطموووح عالي وليس بتشبع وبفقدان الحماس.

_________________
التوقيع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساحر بافاريا
الإدارة العامه
الإدارة العامه
avatar

ذكر عدد الرسائل : 298
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 20/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: عفواً ولكن ليـــبــــي هو من تخـــلى عن إيطاليــــا وليس ال   الثلاثاء أكتوبر 09, 2007 9:42 pm

مشكوووووووووووووووووور
وما قصرت
ننتظر جديدك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عفواً ولكن ليـــبــــي هو من تخـــلى عن إيطاليــــا وليس ال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
انتقلنا الى منتديات الوعد الصادق على هاذا الرابط :: شاطئ الرياضة :: رابطة الدوري الايطالي-
انتقل الى: